توابل تمنع الخرف والزهايمر.. خليها على سفرتك دائماً

الأخبار I منوعات

اشارت عديد من الأبحاث إلى أن هناك بعض العوامل التى لها سبب فى إصابة كبار السن بـ مرض الخرف، لافتة إلى عدة أساليب وقائية من هذا المرض الذى يصيب الملايين من سكان العالم.

وفى هذا الصدد، قالت هيئة الرعاية الصحية فى تكساس بـ الولايات المتحدة الأمريكية، وفقا لما نشره موقع "هيلث لاين" الطبى، إن هناك عدد من التوابل التى تحتوى على مواد كيميائية لها تأثير كبير على منع مرض الخرف.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

"الجوازات" توضح الية تجديد وإصدار جواز وتصريح سفر ل"المحضون"

شروط وخطوات إصدار هوية مقيم لأول مرة 1444 بالسعودية

بعد إصدار تأشيرة المرور من السعودية ٠٠غرفة الشركات توضح أمر هام للمصريين

وظائف شاغرة بشركة السكك الحديدية للخدمات المتكاملة..شروط وطرق التقديم

6خطوات للحصول على تأشيرة المرور لزيادة السعودية

الجوازات السعودية توضح طريقة وشروط إصدار هوية مقيم لأول مرة

ما فعلته العروسة في يوم زفافها أمام المعازيم صدم الجميع .. لن تصدقه

مكافأة نهاية الخدمة طبقا لقانون العمل الجديد 2023.. فرجت على الجميع

89 وظيفة شاغرة في 24 تخصصا بمستشفيات القاهرة

إيطاليا تعلن ترحيبها بنقل مهاجرين مصريين بشكل شرعي

السعودية أهم دول العالم المستوردة للصناعات الغذائية المصرية

حصول 59 مصرياً على تأشيرة خروج نظامي من السعودية

المملكة تستعد لاستقبال 41 ألفا و300 حاج من الجزائر

خدعة ذكية تمكنك من تغيير صور الواتس آب الخاصة بصديقك بكل سهولة!!!

خطأ كارثي ترتكبه كل السيدات.. احذري من غلي الماء لأكثر من مرة عند إعداد الشاي أضرار صادمة!!

توابل تمنع الخرف

وأشارت هيئة الرعاية الصحية إلى أن تلك التوابل تتمثل فى "الكمون والقرفة"، حيث تحتوى على كثير من مادة البوليفينول، وهى مركبات تقدم فوائد عديدة للذاكرة وصحة الدماغ.

وأشارت الهيئة إلى أن الكمون والقرفة من التوابل التى لديها القدرة على التهام "لويحات" الدماغ الضارة، وتقليل الالتهاب لمنع الضعف الإدراكى ومرض ألزهايمر.

علاج الزهايمر

ولفتت إلى أنه يمكن بإجراء بعض التعديلات فى الحياة اليومية أن تقلل من عوامل الخطر التى يمكنها أن تزيد من خطر الإصابة بالخرف بحوالى الثلث، حيث أكد الباحثون أن كل ما هو مفيد للقلب مفيد أيضا للعقل، مما يعنى أن المحافظة على ضغط الدم تقلل من خطر الإصابة بالخرف .

وأشاروا إلى أهمية الوقاية من زيادة الوزن أو السمنة والتى تزيد من ضغط الدم، فضلا عن الإصابة بمرض السكرى من النوع الثانى، وكلاهما مرتبطان بزيادة مخاطر الإصابة بمرض ألزهايمر ومرض الخرف.