أجمل فنانة مصرية تزوجت من أمير سعودي وكادت أن تنتحر بسببه.. والصدمة عند معرفة من تكون !

الأخبار I فن ومشاهير

نجمة سينمائية، تميزت بجمال ساحر وخفة ظل، مما جعلها محل إهتمام واعجاب النقاد والمنتجين والمخرجين، فحققت نجاحاً كبيرا في كافة أعمالها السينمائية والدرامية.

إنها الفنانة المصرية نجلاء فتحي، واسمها الحقيقي "فاطمة الزهراء"، وولدت في 21 ديسمبر عام 1951، بمدينة الفيوم، الذي صادف يوم ذكرى المولد النبوي الشريف، ما جعل والديها يطلقان عليها هذا الاسم "فاطمة الزهراء".

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

مطربة شهيرة.. عانقها الرئيس التونسي الأسبق وخاطبها: "أنتِ أعز عندي من ابنتي".. ورفضت أن تقيم حفلاً خاصاً له!

حافظ على صحة الكلى ونقي جسمك من السموم والفضلات بهذا النبات رخيص الثمن..تعرف عليها

اللون الذي تراه بمركز الدائرة يكشف مدى عبقريتك!

بدون ليل.. مناطق لا تغرب عنها الشمس أبدا

عاجل.. وفاة فنانة مصرية شهيرة بعد صراع مع المرض.. (صورة)

حمو بيكا يثير الجدل بتصريحاته بشأن هيفاء وهبي.. هل عزمته الفنانة فعلا لـ حفلتها في الساحل الشمالي

ما السر وراء استمرار رائحة العرق بعد الاستحمام مباشرة؟

عايدة رياض تخرج عن صمتها وتكشف حقيقة لقائها بـ نيرة أشرف المقتوله.. الفنانة اكدت هذا الامر الخطير

وجبة إفطار تقي من أمراض القلب والسكر .. تعرف على مكوناتها

لن ردة فعل عامل نظافة عندما صادف حفل زفاف وسط أحد الشوارع

أطعمة تحمى مينا الأسنان من التسوس والتآكل

هل ينذر سقوط ضرس العقل في المنام بموت أحد الوالدين؟

آمال ماهر تقطع الغناء بشكل مفاجئ وتصدع بالأذان على المسرح.. وهذا رد فعل الجمهور نحوها مافعلوه صادم

‘‘هيا’’ بنت الداعية السعودي عبد الله الجبرين تثير جدلا واسعا بتغريدة عن حماس النساء للوظيفة .. شاهدو ماذا قالت !!

اكلات تزيد من الرغبة والقدرة الجنسية لدى الرجال

واكتشف الفنانة نجلاء فتحي، مواطنها المنتج عدلي المولد، وهي على أحد شواطئ الإسكندرية وأسند إليها دورا في فيلم "الأصدقاء الثلاثة" عام 1966، وعندما علم عبد الحليم حافظ بأمر هذا الفيلم أصر على تبنيها ودعمها ومساندتها، رغم رفض أسرتها لعملها في مجال الفن.

وساطة العندليب  كانت تربط العندليب عبد الحليم حافظ، علاقة عائلية مع أشقاء نجلاء فتحي، وبالتالي استطاع اقناعهم بدخولها مجال التمثيل، وأصر على تغيير اسمها من فاطمة الزهراء إلى "نجلاء فتحي" لتصبح بطلة لأول عمل فني لها في فيلم "أفراح" للمخرج أحمد بدرخان عام 1968.

ووقفت نجلاء فتحي فيما بعد أمام العندليب الأسمر في مسلسل إذاعي بعنوان «أرجوك لا تفهمني بسرعة» لعدة حلقات، ولكن حرب أكتوبر عام 1973، حالت دون إتمام العمل.

زواجها من أمير سعودي

أحاط الجدل بتلك الزيجة التي حجبت "نجلاء" عن الفن بشكل كبير، حيث تزوجت في بداية الثمانينيات من أمير سعودي لمدة ثلاث سنوات ونصف، ولكنها لم تتحدث عنها إلا نادرًا، إلا أن زوجها السعودي اشترط ألا تشترك إلا بفيلم واحد في العام، وكانت تعيش معه فى باريس ثم تعود لتقديم أعمالها الفنية فى مصر، لكنها لم تتحمل العيش بتلك الطريقة، ما اضطرها للانفصال عنه والعودة بشكل نهائي إلى مصر لمواصلة أعمالها، ولم ينتج أبناء عن تلك الزيجة.

وكادت الفنانة أن تقبل علي الإنتحار عند مرض ابنتها الوحيدة ياسمين، ظنًا منها أنها سوف تفارق الحياة، لكن أمها أنقذتها، عندما لاحظت الأمر، قائلةً لها: "ماذا تردين؟ ردت عليها: أريد ابنتي. قالت لها: وأنا ايضًا أريد ابنتي!.