علماء بـ "طب كاليفورنيا" يتوصلون إلى عقار ثوري جديد يعالج أكثر أنواع السرطانات عدوانية

الأخبار I صحة

توصل العلماء إلى عقار ثوري جديد يمكن أن يعالج أكثر أنواع السرطانات عدوانية.

واستطاع العلماء في كلية كيك للطب بجامعة كاليفورنيا الجنوبية، أن يتوصلوا إلى اكتشاف قد يوفر أملا حقيقيا لأولئك المرضى. ويبقى المرضى المصابون بالورم الأرومي الدبقي، وهو نوع سريع النمو من السرطان يصيب الدماغ والحبل الشوكي، على قيد الحياة لمدة 15 شهرا فقط من لحظة التشخيص.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

تعرف على شروط الضمان الاجتماعي المطور للعاطلين عن العمل بالسعودية

صدمة بعد كشف أرباح جنى مقداد من قناتها على اليوتيوب.. رقم كبير سيصيب راسك بالشيب!

خطأ قاتل يرتكبه الكثير من الناس عند شرب هذه الكمية من الشاي بالحليب في اليوم !

الخارجية السعودية تطلق تأشيرة "الزيارة الشخصية" تتيح زيارة المملكة وأداء مناسك العمرة

" الصحة" تعلن وظائف شاغرة

ثروته تفوق ثروة ليونيل ميسي ومحمد صلاح 20 مرة.. هذا اللاعب الآسيوي هو أغلى لاعب في العالم بدون منازع !

موعد مباراة السعودية والمكسيك في مونديال قطر 2022 والقنوات الناقلة.. يتأهل الأخضر في هذه الحالة!

"غيرت ديانتك عشان مراتك.. ليه؟".. إدوارد يجيب بكل جرأة ويكشف المستور !

عودة ياسمين صبري و أحمد أبو هشيمة تحرق مواقع التواصل الاجتماعي.. أول صورة من شهر العسل!

ثروة النجم المصري "محمد صلاح" تكفي أولاد أولادة.. رقم كبير سيصيب رأسك بالشيب!

أخيراً.. وزارة التعليم تحسم الأمر بشأن الغاء الفصل الدراسي الثالث في مدارس السعودية 1444.. وضعت القرار الأخير

مباراة الارجنتين والمكسيك في كأس العالم 2022 والقنوات الناقلة.. شاهد الأن!

موعد مباراة السعودية وبولندا في كأس العالم 2022 والقنوات الناقلة.. التفاصيل كاملة!

تركي آل الشيخ يسخر من اللاعب ليونيل ميسي بعد خسارته أمام السعودية.. ما قاله رئيس هيئة الترفيه صدم الجميع!

ماهي آخر اخبار الضمان الاجتماعي المطور 1444 في السعودية؟! الموارد البشرية توضح وتكشف الشروط!

واكتشف الفريق أن بروتينات الساعة البيولوجية، التي تتحكم في إيقاعاتنا الطبيعية، مثل النوم والاستيقاظ، يمكن أن تشارك في نمو أورام الورم الأرومي الدبقي.

وتشير هذه البروتينات أيضا إلى سبب عدم بقاء الأشخاص في الغالب في حالة الهداة (فترة تغيب فيها الأعراض، أو تكاد تختفي) بعد علاج السرطان، ورؤية الورم الأرومي الدبقي يعود.

ووجد باحثو كلية كيك للطب أن عقارا جزيئيا صغيرا، يسمى SHP656، يمكن استخدامه لاستهداف بروتينات الساعة البيولوجية هذه، وعلاج المرض المدمر. يُذكر أن الورم الأرومي الدبقي يمكن أن يعود لدى الغالبية العظمى من المرضى، وحينئذ، يكون مقاوما للعلاج الكيميائي والإشعاعي، بحسب البروفيسور ستيف كاي، من كلية كيك للطب.

ويوضح كاي وفريقه أن المرض يعود غالبا بسبب الخلايا الجذعية السرطانية التي تنتشر بسرعة عن طريق اختطاف آليات الساعة البيولوجية للجسم. ولكن يمكن استخدام SHP656 لوضع حد لذلك.